X إغلاق
X إغلاق
مراسلة الموقع
الاكثر قراءة

أفضل الوجهات العالمية لركوب المنطاد!

الكاتب: موقع شوف
 | 17-02-2019 - 10:13 | التعليقات: 0
أفضل الوجهات العالمية لركوب المنطاد!

عشّاق المغامرات والتجارب الفريدة والمختلفة نقدّم لكم من خلال هذه السطور أفضل العناوين العالمية لركوب منطاد الهواء الساخن، والتمتع باطلالات شاملة بزاوية 360 درجة على المناظر الطبيعية الخلابة على الأرض.. تابعوا معنا

الباكركي

هي من أكبر مدن ولاية "نيومكسيكو"، حيث يُنظم مهرجان الباكركي العالمي السنوي لبالونات الهواء الساخن، وهو يمتدّ على تسعة أيام من 1 إلى 9 أكتوبر/ تشرين الأول هذا العام.

سوسوسفلي

تعدّ أطول مجموعة من الكثبان الرملية في العالم، وتقع في صحراء ناميبيا. عند زيارة الموقع، لا يمكن تفويت فرصة ركوب المنطاد، والاستمتاع بمناظر طبيعية ملونة بالأحمر والبرتقالي، وتتخللها جذوع الأشجار العارية ، وتحيط بها سماء زرقاء نقية.

حديقة "سيرينجيتي" الوطنية

في هذه الحديقة في تنزانيا، يمكن للزائر استكشاف حياة الأسود، وأفراس النهر، والزرافات التي تتجول عبر السهول المنتشرة في الأكاسيا. ولا تكتمل الزيارة من دون تجربة ركوب منطاد الهواء الساخن، من ضمن الرحلات المنظمة التي تغادر من ثلاثة مواقع استراتيجية في هذه الحديقة الوطنية الرئيسة.

شاتو دو أوكس

تعود قرى "شاتو دو أوكس" إلى القرون الوسطى، وتحيط بها جبال الألب السويسرية حيث تتوفر المناطيد البالونية القليلة في العالم. يمكن القول إنّ هذه التجربة هي الأكثر روعة في ذروة الشتاء في أواخر يناير/ كانون الثاني، وهو الوقت الذي تستضيف فيه المنطقة SemaineInternationale de Ballons à Air Chaud أو أسبوع بالون الهواء الساخن الدولي.

كابادوكيا

تُعتبر منطقة كابادوكيا في تركيا، أكثر المواقع شعبية في العالم لممارسة ركوب منطاد الهواء الساخن. وهي واحدة من الأماكن القليلة في العالم، التي يمكن للـ سائح ركوب المنطاد على مدار العام تقريبًا، فالرحلات تعمل في الصيف الحار والشتاء القاسي، وتقدّم للسائح فرصة مشاهدة المعالم المتناثرة في المنطقة من علو يصل إلى 975 مترًا في الهواء، لاسيما أعمدة الحجر الجيري، والصروح الدينية، والمساكن الجوفية المحفورة في الصخر.

وادي نابا

يمكنك التوقف قليلًا في وادي نابا بـ كاليفورنيا وتناول الطعام والاستمتاع بالمنطقة من منظور مختلف تمامًا، من على متن رحلات المنطاد، التي ستقلع من إحدى نقاط الإطلاق الثلاث: "يونتفيل، أو وادي بوب، أو باراديسا، وفقًا للظروف الجوية، وستوفر مناظر بانورامية على مزارع الكروم والتلال، فضلًا عن رؤية واضحة لجبل "سانت هيلينا" في الشمال، وجبال "ماياكاماس" إلى الغرب، حتى "سان فرانسيسكو" في الجنوب الغربي.

 

 

أضف تعليق